اتبع CAP على وسائل التواصل الاجتماعي

استمع إلى البودكاست الخاص بـ CAP

انقسام بين آراء الدول الغنية والمتوسطة الدخل حول الصين: استطلاع رأي

يظهر استطلاع جديد أجرته مؤسسة بيو للأبحاث في 24 دولة ذات دخل مرتفع ومتوسط أنه على الرغم من تحسن شعبية الولايات المتحدة بشكل عام مقارنة بالصين، فإن وجهات النظر حول الاثنين تختلف تمامًا بين الدول الغنية مقابل الدول المتوسطة الدخل.

ويقدم الاستطلاع لمحة مثيرة للاهتمام حول كيفية النظر إلى القوى العظمى.

أبرز ما توصلت إليه أبحاث مركز بيو حول تصورات القوة العظمى:

  • الشعبية: باستثناء البلدان المتوسطة الدخل التي تشهد توترات تاريخية مباشرة مع الصين (مثل الهند وإندونيسيا)، فإن البلدان المتوسطة الدخل عموما لديها نظرة أكثر إيجابية للصين من نظيراتها الغنية. وكانت نيجيريا وكينيا الأكثر إيجابية، حيث كانت نيجيريا الدولة الوحيدة التي تصنف الصين بدرجة أعلى من الولايات المتحدة. وبشكل عام، لدى البلدان المتوسطة الدخل مواقف إيجابية تجاه كلتا القوتين.
  • نقاط القوة: صنف المشاركون في الاستطلاع احترام الولايات المتحدة للحريات الشخصية والجامعات والترفيه أعلى بكثير من نظيره في الصين، لكن تقديرات قوتهم الاقتصادية والعسكرية والتكنولوجية كانت أكثر توازنا.
  • الرؤساء: فيما يتعلق بمسألة الثقة في الرؤساء الصينيين مقابل رؤساء الولايات المتحدة، كانت مجموعة من البلدان ذات الدخل المتوسط تحوم بالقرب من الصين (ولكنها لا تزال إلى جانب الولايات المتحدة)، باستثناء إندونيسيا، التي أبدت أكبر قدر من الثقة في إدارة بايدن.

اقرأ التقرير الكامل على موقع مركز بيو للأبحاث